مركز الخليج للأبحاث

English

Author : إليزابيث ستيفنس
, ,

العلاقات العسكرية والاقتصادية بين دول مجلس التعاون الخليجي والاتحاد الأوروبي

ملخص: ظلت العلاقات بين بلدان الاتحاد الأوروبي ودول مجلس التعاون الخليجي تقوم على النمط الثنائي، وهو أمر أسهمت في بروزه علاقات تاريخية طويلة. ولا تتوقف المصالح الأوروبية في منطقة الخليج على عنصر النفط فقط، بل تتعدى ذلك الى مصالح إستراتيجية كانت واضحة خلال فترات مختلفة في القرن العشرين والعقد الأول من القرن الحالي.
لكن وعلى الرغم من شبكة الروابط الثنائية القوية بين دول مجلس التعاون الخليجي والدول الأوروبية فإن الروابط على المستوى المؤسساتي بين مجلس التعاون الخليجي والاتحاد الأوروبي كمنظمتين إقليميتين ظلت تسير ببطء شديد ولم تعكس مستوى التقارب الجغرافي بين الجانبين والاعتماد المتبادل بينهما في مختلف المجالات. وخلال الفترة الماضية تحاشت الدول الأوروبية والخليجية التطرق لمسألة التعاون الجماعي خلال مناقشاتهما ومفاوضاتهما الثنائية، ولكن هناك اتجاهاً تدريجياً في الوقت الحالي للاهتمام بالتعاون على المستوى الجماعي بين الكيانين الأوروبي والخليجي.
وتحاول المؤلفة في هذه الدراسة تتبع التطورات والتحولات التي شهدتها العلاقات بين الاتحاد الأوروبي ودول مجلس التعاون الخليجي، مستخدمة في ذلك عنصر الاقتصاد السياسي كوسيلة أساسية في إجراء البحث.

طلب الكتاب
الكاتب: إليزابيث ستيفنس
تاريخ النشر: يناير، 2004 1
الناشر: مركز الخليج للأبحاث
نوع الإصدار: أوراق بحثية
النوع: نسخة الكترونية , نسخة ورقية
الرقم العالمي الإلكتروني المتسلسل: 9948-400-68-6
الرقم العالمي المتسلسل: 9948-400-67-4
حجم الملف: 615.16 كلوبايت
Scroll to Top