مركز الخليج للأبحاث

English

Author : محمد تركي السديري
, ,

العلاقات الخليجية – الصينية

ملخص: تقدم هذه الورقة صورة عامة عن آخر التطورات التي حصلت في الداخل الصيني مع صعود القيادة الصينية الجديدة في العام 2012م، والتي أدت هذه التطورات إلى تبلور استراتيجية جديدة مفادها التوجه الاستراتيجي نحو الغرب، وتحديدًا نحو الشرق الأوسط. وترجع هذه التطورات أو الديناميكيات إلى ثلاثة عوامل مهمة ستتطرق إلىها الورقة بشكل تفصيلي، وهي: الحاجة إلى إشباع رغبة الصين في إيجاد عمق استراتيجي أمني لها، وبخاصة مع تدهور العلاقات الصينية – الأمريكية، وتباطؤ الاقتصاد الصيني وتخبط عملية الإصلاح، وهو تطور تطلب إيجاد أسواق جديدة – تحت مشروع طريق الحرير – لإنعاش الاقتصاد الصيني. وأخيرًا، العامل الأمني والأيديولوجي المتمثل في الحاجة إلى تدارك الخطر المتزايد لما تراه الحكومة الصينية من تمدد لخطر التطرف بين أقلياتها الإسلامية، وخاصة تلك التي تتمركز في منطقة شينجيانغ. كما تحلل الورقة تطورات وأبعاد العلاقات الصينية- الخليجية، وتحديدًا مع المملكة العربية السعودية، من النواحي السياسية والاقتصادية والأمنية، وتأثير «استراتيجية التمحور الغربي » الصينية عليها.

طلب الكتاب
الكاتب: محمد تركي السديري
تاريخ النشر: يونيو، 2016 12
الناشر: مركز الخليج للأبحاث
نوع الإصدار: أوراق بحثية
حجم الملف: 2,091.65 كلوبايت
Scroll to Top