مركز الخليج للأبحاث

English

Author : نيكولاس ستيفانغ
, ,

إيران ودول مجلس التعاون الخليجي: احتمالات تحقيق الأمن الإقليمي على المدى الطويل في الخليج

ملخص: تتناول هذه الورقة العوائق التي تواجه إنشاء ترتيبات أمنية إقليمية بين إيران ودول مجلس التعاون الخليجي. وترى الورقة في الأساس أن الوفاق بين دول المجلس وإيران بشأن التعاون الأمني لا يزال مستبعداً. وحتى لو كانت هناك رغبة محلية في إقامة علاقات إقليمية أفضل بين هذه الدول وإيران، فإن الوضع المتفوق الذي تتمتع به الولايات المتحدة بوصفها الضامن الرئيسي لأمن منطقة الخليج يعني أن الأنظمة الحاكمة في دول مجلس التعاون الخليجي سوف تظل مكبلة بتحالف مع الولايات المتحدة وأنها سوف تسير خلفها خلال المستقبل المنظور. ومن المحتمل أن تزيد مستويات انعدام الشعور بالأمن بين دول مجلس التعاون الخليجي وإيران مع استمرار تمسك طهران بالخيار النووي. وتخلـُـص الورقة إلى أن الهيمنة الأمنية شبه الكاملة التي تتمتع بها الولايات المتحدة في منطقة الخليج اليوم سوف توفر لدول الخليج العربية قدراً كافياً من الشعور بالهدوء والطمأنينة، الأمر الذي سيمكّنها من التركيز على مصادر التهديد الداخلية، بينما تتولى الولايات المتحدة التعامل مع المخاطر والتهديدات الإقليمية.

طلب الكتاب
الكاتب: نيكولاس ستيفانغ
تاريخ النشر: يونيو، 2006 25
نوع الإصدار: أطروحات خليجية
نوع الأطروحة: ماجستير
جامعة: جامعة درم- المملكة المتحدة
Scroll to Top