مركز الخليج للأبحاث

English

الاتفاق النووي الإيراني تحليل وتقييم

شارك
الكاتب: إلين لايبسون
تاريخ النشر: يونيو، 2016 15
الناشر: مركز الخليج للأبحاث
نوع الإصدار: أوراق بحثية
حجم الملف: 1,966.21 كلوبايت

ملخص: يرجع نجاح حجة الله روحاني في الانتخابات الرئاسية للعام 2013م إلى ثلاثة عوامل: أولها، الشعور الذي ساد الشعب الإيراني بأن «أي مرشح آخر أفضل من أحمدي نجاد »، وأن روحاني هو أفضل المرشحين في السباق إلى الرئاسة. وثانيها، أن روحاني كان يبدو قادرًا وملتزمًا بإيجاد حل تفاوضي للخروج من المأزق النووي )الدبلوماسي والأمني( الذي تواجهه إيران مع المجتمع الدولي، والممثل في تحالف »3+3« من القوى الأوروبية ومجلس الأمن. كما كان روحاني يتمتع أيضًا بقدر من المصداقية والثقل مكنته من تأمين موافقة المرشد على ما لديه من خطة عمل خاصة بالمفاوضات. وثالثها، أن روحاني كان الأقدر من بين المرشحين المتنافسين على استغلال مسألة ضرورة وضع نهاية للعزلة الدبلوماسية والسياسية والاقتصادية التي كانت إيران ترزح تحتها، وإعادة الانتعاش الاجتماعي و الاقتصادي إلى المجتمع الإيراني السائر بخطوات ثابتة نحو التمدن.

Scroll to Top