مركز الخليج للأبحاث

English

العلاقات السياسية والاقتصادية بين الاتحاد الأوروبي ودول الخليج: تقييم وتوصيات بشأن السياسات

شارك

الكاتب: عبد الله باعبود
تاريخ النشر:25 أكتوبر، 2006
الناشر: مركز الخليج للأبحاث
نوع الإصدار: أوراق خليجية
النوع: نسخة الكترونية
اللغة : انجليزى

ملخص: بعد الحرب العالمية الثانية، انسحبت القوى الأوروبية من منطقة الشرق الأوسط. ولكن، منذ ذلك الوقت جرت محاولات عديدة من هذه القوى للعودة إلى المنطقة بإقامة علاقات اقتصادية واستراتيجية معها. وبعد إنشاء الاتحاد الأوروبي، أصبحت أوروبا قوة اقتصادية ذات مصالح عالمية. وكانت الدوافع الأساسية لعودة الأوروبيين إلى منطقة الشرق الأوسط هي الحاجة إلى الطاقة والبحث عن الأسواق والأمن. وبالنسبة إلى الاتحاد الأوروبي الذي يستورد ربع حاجاته النفطية من منطقة الخليج، ويُتوقــَّـع أن تنمو الحاجات بصورة متزايدة، فقد أضحى من الضروري له أن يحتفظ بعلاقات وثيقة مع هذه المنطقة.تركز هذه الورقة على موضوع رئيسي، وهو أن الاتحاد الأوروبي ليست لديه مقاربة شاملة وراسخة للتعامل مع منطقة الخليج. ولأسباب عديدة، ظلت العلاقات مع منطقة الخليج تقوم على أساس ثنائي، وبصورة منفصلة عن مبادرات أوروبية على غرار “مشروع الشراكة الأوروبية _ المتوسطية” و”سياسة الجوار الأوروبية”. وعلى الرغم من ذلك، هناك حاجة في الوقت الحالي إلى تعامُل الاتحاد الأوروبي مع مصالحه الحيوية في منطقة الخليج بسياسة أكثر شمولاً.

Scroll to Top