مركز الخليج للأبحاث

English

مبادرة اعلان منطقة الخليج كمطقة خالية من اسلحة الدمار الشامل

شارك
الكاتب: مصطفى العاني
تاريخ النشر: مارس، 2006 29
الناشر: مركز الخليج للأبحاث
نوع الإصدار: كتب نشرها مركز الخليج للأبحاث
عدد الصفحات: 507 الصفحات
النوع: نسخة الكترونية , نسخة ورقية
الرقم العالمي الإلكتروني المتسلسل: 9948-432-52-5
الرقم العالمي المتسلسل: 9948-432-51-7
حجم الملف: 3,550.61 كلوبايت

ملخص: في أي محاولة لتحديد طبيعة خطر حقيقي واحد يواجه جميع الدول الخليجية التسع، إن خطر انتشار أسلحة الدمار الشامل يأتي على رأسها. فالاستخدام الفعلي لأسلحة الدمار الشامل بأنواعها الثلاثة (النووية والكيميائية والبيولوجية) يُعـَـد حالة نادرة في تاريخ الصراعات الإقليمية أو الدولية. ولكن الحالات التي تم خلالها التوظيف الميداني لهذه الأسلحة في ساحات الصراع كشفت عن فظاعة هذا النوع من الأسلحة وقدرتها على القتل العشوائي والجماعي للسكان المدنيين وعدم التمييز بين العناصر المقاتلة والأبرياء من العزل، إلى جانب تأثيراتها طويلة الأمد المدمرة للبيئة الطبيعية، والتي أنتجتها المئات من حوادث التسرب العرضي أو حوادث العطل في منشآت تطوير أو تصنيع أسلحة الدمار الشامل.

واليوم، تمثل المناطق الجغرافية الخالية تماماً من الأسلحة النووية وأسلحة الدمار الشامل نصف أراضي الكرة الأرضية، حيث وصل عدد الدول المستقلة التي تضمها معاهدات مناطق الحظر إلى 113 دولة عضواً في منظمة الأمم المتحدة، تنتمي إلى أربع مناطق جغرافية مأهولة بالسكان استطاعت قياداتها السياسية بحكمة تجاوز المعوقات والصعوبات والمصالح الذاتية الضيقة والتوصل إلى اتفاق دولي لإعلان مناطقها كمناطق خالية ومحرمة من الأسلحة النووية.

هذا الكتاب يحاول شرح أبعاد وإمكانية استعارة التجارب الناجحة التي عاشتها الأمم الأخرى في مجال نزع وتحريم السلاح، وذلك عبر تطبيق مبدأ إعلان منطقة الخليج الجيو بولتيكي بدولها التسع كمنطقة خالية من أسلحة الدمار الشامل.

Scroll to Top